اليوم الأربعاء 24 أكتوبر 2018 - 4:43 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 12 يونيو 2018 - 4:30 مساءً

فوضى السير والجولان بميدلت مسؤولية من؟

بتاريخ 12 يونيو, 2018 | قراءة

WhatsApp Image 2018-06-11 at 23.23.16

ميدلت بريس

حين يجد الراجل صعوبة في ايجاد ممر ومسار امن لسيره  دون ان يصطدم بما يعرقل سيره ولا يكلفه عناء تغيير مساره في كل حين ليختار في نهاية المطاف السير وسط طريق ذوي العجلات معرضا حياته للخطر ومعها حياة السائقين . حين يجد ذوي السيارات صعوبة في السياقة بشكل عادي وبدون توتر وضغط  بسبب احتلال الملك العام الذي لم يعد يقتصر على الرصيف او الطِّوار بل تعداه الى احتلال مساحات  على طول الطريق من طرف اصحاب المحلات او الباعة الفراشة إذ يصبح البحث عن مكان لركن السيارة لقضاء اغراضك  وكأنك تبحث عن ابرة في كومة من التبن .

WhatsApp Image 2018-06-11 at 23.23.20

لقد تفنّن مُعرقِلي السير العام في ابداع علامات تشوير ممنوع الوقوف والتوقف  بوضع اطارات سيارات او  اعمدة حديدية مصبوغة بأشرطة حمراء وبيضاء  أو ترك عربة مجرورة معطلة امام دكانه او اخراج سلعه التي ضاقت بها رفوف دكانه واضعف الايمان يضع  حجارة .المهم يجب اعادة النظر في انواع التشوير الجديدة لتُدّرس في مدارس تعليم السايقة,

فمن المسؤول عن جحيم السير والجولان بميدلت وهي بالمناسبة  ظاهرة وطنية و للأسف  تزداد استفحالا سنة بعد سنة حيث اصبح المواطن يُشرعن الغير مُشرّع مثل ظاهرة اصحاب شرع  اليد ؟

WhatsApp Image 2018-06-11 at 23.23.19

فحين يركُن مواطن سيارته في مكان ملتزما اليمين رغم انه مضايق من  فرّاش  ترك مسْطَبته  التي ينشر عليها  سلعته  فارغة  على جنبات الطريق وانصرف , فيوقفه شرطي المرور بدعوى مخالفته للقانون وتسببه في عرقلة السير والجولان بالطريق . فما ذنب السائق  في ان  يُحررله مخالفة  تسبب له فيها   من إحتل الرصيف والشارع,.؟

السؤال هنا موجه للمسؤولين بكافة اطيافهم .لمادا يحرر الشرطي المخالفة للسائق الذي هو في تقديره مخالف لقانون السير والجولان .وهنا الشرطي على حق تماما ؟

بينما في تقدير السائق صاحب المخالفة انه احترم القانون لانه في جهة اليمين التي هي مسموح له بالوقوف والتوقف فيها ولم يقف في الوضعية الثانية deuxième positionلان لا وجود لسيارة اخرى مركونة على يمينه بل طاولة متروكة ومهملة على الطريق ؟

لماذا لا يعاقب الشرطي اولا الذي احتل الرصيف وجزء من الشارع لانه هو المسؤوول الرئيسي عن العرقلة والمخالفة  وليس السائق ؟

هنا الاشكال القانوني .فالشرطي مهمته تنحصر في من يملك العجلات  .بينما السلطات المحلية من مجلس بلدي وباشوية مسؤولة عن من يحتل الملك العام من اصحاب مقاهي و  فراشة وباعة جائلين واصحاب المحلات والمعارض ومختلف الحرفيين  .

WhatsApp Image 2018-06-11 at 23.23.23

انها اشكالية متداخلة  هناك شرطة تنظم وتسجل المخالفات على المخالفين من دوي السيارات  وهذا يدخل في اختصاصها ,لكنها لا  تتدخل في ما يخص  من يحتل جزءا من الشارع  الذي هو من حق دوي السيارات لركن سياراتهم او المرور منه وعبره  لان ذلك من اختصاص  المجلس البلدي والسلطة المحلية  في شخص القائد والباشا ,وهناك  مستعملي الطريق من الراجلين الذين ضاعت بوصلتهم عند سيرهم  .

WhatsApp Image 2018-06-11 at 23.23.15

من هنا نتساءل لماذا لا يتم التنسيق بين جميع الاطراف الذين يتقاطعون في مهمة تنظيم السير والجولان بالمدينة من رجال الامن وسلطة  محلية والمجلس البلدي  في شكل دوريات مشتركة  غير موسمية او مناسباتية   بل منتظمة الى حين حتى نرفع الحرج عن رجل الامن حين يحرر مخالفة من هذا النوع لسائق ضحية احتلال ملك عمومي ,ونرفع الاحساس بالظلم والحكرة عن السائق صاحب المخالفة .ونهيئ اسواقا نموذجية للبائع البسيط المتجول والفراش تضمن له كرامته ومصدر رزق مضمون في افق هيكلة القطاع فيعود بالنفع على مداخيل الجماعة الترابية,وإلا سنطرح علامات استفهام كبرى من المستفيد من ابقاء دار لقمان على حالة التسيب والفوضى .؟

 وتجدر الاشارة بالمناسبة الى الاستفسار عن مصير السوقين النموذجين بالمدينة  متى سيفتتحان ؟ علهما يسهمان في حل معضلة السير والجولان اضافة الى ضرورة  التفكير في  اماكن خاصة لركن السيارات وتفويتها للمعطلين .

كما نتساءل اين هي اللجنة المكلفة بالسير والجولان بالمجلس البلدي  ؟ واين هي مقترحاتها التي لازالت حبيسة الرفوف بسبب خلافات لم نعرف اين نصنف طبيعتها بين مكونات المحلس البلدي لميدلت  ؟رفقا بهذه المدينة وبساكنتها ايها المسؤولين .

أوسمة :