اليوم الخميس 27 يونيو 2019 - 12:19 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 26 مارس 2019 - 9:10 مساءً

سعيد شبعتو يعتبر المعركة القضائية مع رئيس الجهة مستمرة.ويصرح أن لائحة ميدلت الجهوية لم تسقط بعد.

بتاريخ 26 مارس, 2019 | قراءة

17657_شباعتو-الشوباني-1080x630

ميدلت بريس – متابعة

 لم يتأخر رد الاستاذ سعيد شبعتو على الحكم الاداري الاستئنافي للملف رقم 2018/7205/1293  الذي أيد الحكم الاداري الابتدائي الصادر بمحكمة مكناس،  وانتصر لرئيس جهة درعة تافيلالت ،حيث عبربكل ثقة أنه سيستمر في معركته القضائية لدحض هذا الحكم ، باعتماد مسطرة اعادة النظرفيه، وذلك بابراز أن النظام الداخلي للمجلس الجهوي الذي استند عليه الحكم غير قانوني، وغير شرعي ،ولا وجود له كما ينص عليه الحكم الجنحي رقم 651 صدر بتاريخ 27/12/2018..

 وأكد وكيل لائحة الحمامة بدائرة ميدلت في الانتخابات الجهوية أن القضاء بمثل هذا الحكم من شأنه  منح سلطة لرؤساء الجهة لعزل المعارضين .وهذه السلطة تخضع للقوانين العامة، وهي من اختصاص الداخلية وحدها.وتساءل شبعتو هل يمكن لرئيس الجهة أن يتبع نفس المسطرة التي اتبعها معنا لو كان الامريتعلق بمستشارين من حزبه. وهذه ليست مساواة كما تنص على ذلك كل القوانين .فرئيس جهة درعة تافيلالت تطاول بشكل كبير على اختصاصات وزارة الداخلية ومع الاسف الشديد سايره القضاء الاداري في ذلك .وأضاف المتحدث بأنه مستعد للدفاع عن رأيه القانوني في الجامعات ومراكز الدراسات للتأكيد على أنه رأي يوافق القانون.وأضاف انه مستعد لعقد ندوة صحافية لتوضيح رأيه .

 فالحسم النهائي  يؤكد المتحدث سيكون امام محكمة النقض في ملف مفتوح لاعادة النظر تحت رقم 355/4/1/2017.

وتابع بكل ثقة “فاحتراما للقانون فلائحة التجمع الوطني للأحرار الثلاثية هم أعضاء في المجلس الجهوي لدرعة تافيلالت الى ان تتوصل وزارة الداخلية بحكم نهائي طبقا للمادة 96 من القانون 59.11”.

وختم المتحدث بالقول ان الشوباني سبق له ان صرح داخل المجلس بأن شبعتو مدان، لكن “الآن شبعتو يتكلم عن ماذا يعتبره الشوباني ادانة؟ بينما رئيس الجهة ادانته مفتشية وزارة الداخلية ب64 ملاحظة من اقصى الخطورة بمكان ولم يوظف روح المسؤولية (  المعهودة فيه) ليفسر ويوضح ما جاء من اختلالات التقرير”.فهل يستجيب ويرد على هذه الادانة الموثقة بالدلائل والبراهين؟

أوسمة :
error: Content is protected !!