اليوم الخميس 27 يونيو 2019 - 1:07 مساءً
أخر تحديث : الأحد 19 مايو 2019 - 8:37 مساءً

السلطات الاقليمية بميدلت تجاور الاطفال في وضعية صعبة ،والمسنين في افطار جماعي. 

بتاريخ 19 مايو, 2019 | قراءة

received_919331095071777

ميدلت بريس – م- ب

في خطوة قل نظيرها وعز مثيلها تترجم بحق فلسفة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي أبدعها صاحب الجلالة محمد السادس، وتفعل ركائزها المبنية أساسا على دعم الفئات الهشة وذوي الاحتياجات الخاصة ماديا ومعنويا ،وكسر طوق الاقصاء والتهميش في صفوف هذه الفئات ، وبمناسبة الذكرى 14 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي تزامنت مع شهر رمضان الابرك .نظمت عمالة اقليم ميدلت يوم السبت 18 ماي 2019افطار جماعي بدار المسنين لفائدة الأطفال في وضعية صعبة، ونزلاء دار المسنين بمدينة ميدلت.وتم تقديم مساعدات عبارة أن أغطية ، وألبسة لفائدة نزلاء المركزين.

received_1299887746828066

وأشرف عامل الاقليم السيد مصطفى النوحي شخصيا على هذا الافطار، وأصر على احضار كل المسنين والاطفال في وضعية صعبة لمشاركته طاولة الافطار .

received_2167156080028889

وتبعا لذلك تناول الافطار على طاولة واحدة الى جانب العامل مسنين وأطفال في وضعية صعبة وتحدثوا بكل أريحية طوال الفطور عن ظروف تواجدهم بمراكز الايواء وتطلعاتهم وانشغالاتهم.

received_2345801272300275

كما تم تقسيم المستهدفين بهذا الافطار على ما يقارب عشرين طاولة حيث شاركهم الافطار رئيس المجلس الاقليمي والبلدي لميدلت ،والكاتب العام للعمالة ،ورئيس الشوؤن الداخلية بها ،وباشا المدينة ورجال السلطة، و رؤساء المصالح الخارجية، وفعاليات جمعوية .

received_402915726965565

وساهم الجميع في اضفاء حميمية خاصة على هذا الافطارالانساني النبيل، كما اجتهد الممون – هشام حكيمي وفريقه- من جهتهم لتقديم أجود الاكلات والاطباق ،فنوع العروض ،وأجاد فيها بشكل ملفت استحسنه الضيوف.

 received_825987797771100

وقبل الافطار الجماعي تفقد عامل الاقليم والوفد المرافق له مرافق مركز ايواء الاطفال في وضعية صعبة و دار المسنين وقدمت له شروحات ومعطيات تفيد أن مركز استقبال الأطفال في وضعية صعبة بميدلت تم إنجازه ما بين 2013 و2015، بغلاف مالي إجمالي قدره مليونان ونصف المليون درهم، في إطار برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لمحاربة الهشاشة والتهميش، وتقدر طاقته الاستيعابية بـ 60 سريرا، وحاليا يؤوي 28 طفلا و12 طفلة، فيما تقدم دار المسنين خدماتها حاليا لحوالي 21 شخصا من النساء والرجال وتجري الاستعدادات لوضع اللمسات الاخيرة على الشطر الثاني الذي سيمكن من رفع الطاقة الاستيعابية لهذه الدار.

أوسمة :
error: Content is protected !!