اليوم الخميس 27 يونيو 2019 - 12:17 مساءً
أخر تحديث : الجمعة 7 يونيو 2019 - 10:59 صباحًا

بميدلت وجود أربعة أحواض مائية بالاقليم ،وغياب حملات التحسيس بمخاطر السباحة في الوديان والسدود.

بتاريخ 7 يونيو, 2019 | قراءة


ميدلت بريس – متابعة
رغم وجود أربعة احواض مائية باقليم ميدلت ،ورغم تكرار تقديم ضحايا بشرية في كل فصل صيف بسبب الغرق في السدود والوديان والبحيرات والضايات لم تتم لحد الان أية عملية تروم التحسيس بمخاطر السباحة في بحيرات السدود والوديان…..
ففي غياب مسابح محروسة، ومجانية يرتاد المواطنون وخاصة فئة الشباب الوديان والسدود والضايات والبحيرات بغرض الترفيه والاستجمام، و هذه الأماكن غالبا تكون غير محروسة رغم أنها تنطوي على مخاطر حقيقية ومؤكدة.
ورغم وجود سدين غير مسيجين يغريان الشباب بالسباحة ناهيك عن العديد من الضايات ،والبحيرات، والسدود التلية فتحرك الاحواض المائية بالاقليم يكاد يكون منعدما كالتنسيق مع مديرية التعليم لتنظيم ايام تحسيسية في صفوف التلاميذ، أو تنظيم أيام مفتوحة مع مصالح الوقاية المدنية .أو التعاقد مع جمعيات المجتمع المدني للقيام بالحراسة، والتحسيس، وكتابة يافطات بشعارات محذرة ، تبرز أخطار السباحة في هذه الفضاءات التي تزهق سنويا أرواح بشرية خاصة في صفوف الشباب.هل ننتظر سقوط ضحايا للتعبير عن الحسرة وتقديم العزاء.؟؟؟

أوسمة :
error: Content is protected !!