اليوم الأحد 22 سبتمبر 2019 - 10:50 صباحًا
أخر تحديث : الجمعة 16 أغسطس 2019 - 12:57 صباحًا

المصطفى النوحي يترأس حفل تنصيب رجال السلطة الجدد بميدلت.

بتاريخ 16 أغسطس, 2019 | قراءة

ميدلت بريس – متابعة

ترأس عامل اقليم ميدلت السيد المصطفى النوحي بمقر عمالة الاقليم مساء اليوم الخميس 15غشت2019، حفل تنصيب رجال السلطة المعينين بموجب الحركية الأخيرة لوزارة الداخلية، بحضورالكاتب العام للعمالة ،ورئيس الشؤون الداخلية بها ،ورؤساء المصالح القضائية، والامنية، والمدنية ،ورجال السلطة بالاقليم ،و المنتخبين ، وفاعلين سياسيين، وفعاليات جمعوية.

افتتاح الحفل كان بتلاوة آيات بينات من القرآن الكريم، أعقبتها كلمة لعامل الإقليم،أكد في معرضها أن هذه الحركة الانتقالية لرجال السلطة تندرج في سياق تنزيل التعليمات الملكية السامية الداعية إلى الانتقال المتدرج من النموذج القائم على تتبع المسارات في الوظيفة العمومية، إلى نموذج جديد مبني على تدبير الكفاءات، مؤكدا، بأن هذه الحركة فرصة لإرساء تجربة جديدة تستند إلى نظام متكامل لتقييم مدى نجاعة أداء رجل السلطة، من خلال وضع مسطرة للتقييم الشامل ب 360 درجة قوامها الأخذ بعين الاعتبار للمردودية بمقاربة موضوعية تجعل من خدمة المواطن محور ذلك الأداء .

وشدد السيد العامل في كلمته على أدواررجال السلطة المساير والمجسد للمفهوم الجديد للسلطة الذي أرساه جلالة الملك محمد السادس والذي يروم الى ان يكون ممثلو الدولة في خدمة الساكنة على جميع المستويات.، وعلى وجوب مواكبتهم لإنتظارات الساكنة المحلية ،والإستجابة لتطلعاتها، ومواكبتها وفق مسؤولية وعمل ميداني دؤوب.

وأوضح السيد العامل إلى أن دور رجل السلطة يتمثل في الاهتمام بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للوحدة الإدارية التي يشرف عليها، والتمس من المنتخبين ورؤساء المصالح الخارجية وكل الفعاليات ومكونات المجتمع المدني التعامل الايجابي مع رجال السلطة لتنزيل حكامة جيدة أساسها الرفع من مستوى الأداء التواصلي بين الإدارة والمواطنين ،ولتفعيل مقاربة تتوخى الرقي بالإدارة إلى مستوى الإدارة الفاعلة القريبة من قضايا المواطنين…

وعرض السيد العامل بدقة أسماء 9رجال السلطة الملتحقين بالاقليم مذكرا أنهم سيشكلون، بما راكموه من خبرة وتجربة، إضافة نوعية لعمل الإدارة الترابية. بالاقليم ،وعرج بالتفصيل على مسارهم العلمي، وتدرجهم المهني ، كما أثنى وبحرارة على رجال السلطة المغادرين للاقليم تحت تصفيقات الحضور،وذكربعطاءاتهم وخصالهم وتفانيهم في العمل، وشكرهم بصدق على ما أسدوه لهذا الاقليم من خدمات جليلة جسدها تعلق الساكنة بهم.

هذا وهمت الحركة أيضا خلفان القياد حيث التحق أربع منهم باقليم ميدلت في اطار ضخ دماء جديدة في شرايين الخلفان بالاقليم،كما تمت حركة داخلية في صفوف هذه الفئة العاملة بنفوذ تراب عمالة الاقليم

واختتم حفل التنصيب بالدعاء الصالح لامير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس ،حيث رفعت أكف الضراعة إلى العلي القدير ليبقيه ذخرا وملاذا للمغرب والمغاربة، و يحفظه بما حفظ به السبع المثاني، وأن يبقيه ضامنا لأمن الوطن ووحدته، واستقراره، وأن يقر عينه بولي العهد سمو الأمير الجليل مولاي الحسن، وشقيقه صاحب السمو الملكي المولى رشيد وبسائر أفراد الاسرة الملكية الشريفة.

أوسمة :
error: Content is protected !!