حوار بين الإنسان وکورونا

lahcen boudran
2020-04-15T11:57:06+03:00
مجتمع
unnamed 3 - ميدلت بريس - MideltPress

ميدلت بريس – علي أومنال

۔ الإنسان: کنا في ھناء وآمان حتی داهمتنا أيها الفيروس الفتاک الغريب وفرقت بين الأهل والأقارب…ما ذنبنا؟ وما سبب هجومک علی ساکنة العالم؟وما مصدرک؟
۔کورونا: أنا لست غریبا عنک أيها الإنسان الغافل…أنت سبب ظهوري حتی انتشرت في مختلف أنحاء المعمور،فولجت مدنک وقراک وحتی منازلک.
۔ الإنسان:کيف أکون سببا في ظهور عدوي الماکر ؟! هذا أمر لا تقبله العقول .
_کورونا:الآن تأکدت أنک غافل کما وصفتک سالفا رغم تحضرک وتقدمک في شتی الميادين.
۔ الإنسان:أنت متناقض في أقوالک أيها الفیروس الماکر …کيف أکون غافلا ومتقدما في الوقت نفسه؟!
۔الفيروس: أنت متقدم حقا أيها الإنسان بغزوک الفضاء وصنعک وساٸل النقل من طراز رفيع و…وغافل متهور لأنک رکزت علی الجانب المادي أکثر دون أن تفکر في العواقب ، فلوثت البيٸة و استنزفت موارد الأرض وخيراتها ونسيت الجانب الأخلاقي الذي تبنی عليه الأمم …عجيب أمرک أيها الغافل المتهور، سفکت دماء الأبرياء من الأطفال والأرامل و…قتلت إخوتک عمدا ، ودمرت الطبيعة ، تماديت في أخطاٸک ،نسيت الخالق وأهلکت المخلوق،هذا سبب مجيٸي إلی عالمک ، فلن أعود أدراجي حتی تعود إلإنسانية إلی کانت عليه من قبل ، فیسود الإخاء والتضامن و…

الإنسان:الآن فهمت أيها الفيروس …من الآن فصاعدا سأعانق أخي الإنسان بغض النظر عن لونه وجنسه ولسانه ،وأغرس الشجر وأخفف الوطء علی الأرض و الحجر وأرفق بالحيوان.

الفيروس : ما قلته لا يبشرني بخير أيها الآدمي ،إن طبقت ما قلته سابقا حقا سأنهزم أمامک و أغادر ساحة المعرکة بل سأصوب رصاصة بندقيتي إلی رأسي لأضع حدا لحياتي .
الإنسان: لا تنس أيها الفيروس أن معظم بني جلدتي أطباء وفرت لهم الظروف للبحث عن مضاد بمثابة سلاح سيقضي عليک لا محالة و في القريب العاجل .

الفيروس:الآن تبين لي أنک أخذت درسا وعبرة من إطلالتي أيها الإنسان ،ربما ستشرع في بناء مدارس الأخلاق وتدشن مراکز تو زيع المساعدات وتهتم بالعلم والطب استعدادا لأي وباء مستجد قد يأتي بعدي…أما أنا فمن اليوم فصاعدا سأغرب عن وجهک ،ولن تراني في هذا العالم لأنک مستعد کل الاستعداد لخوض حرب شعواء ضدي وأنت المنتصر لا ريب.
۔ الإنسان: سأرسل رسالة قصيرة إلی کل إخوتي في مختلف أرجاء العالم مضمونها: لنعش في عالم أساسه العلم والسلم والأخلاق ولنتحد کبنيان مرصوص ففي الاتحاد قوة وفي التفرقة ضعف.
متمنياتي لکم بدوام الصحة والعافية.