تجرُّع فريق اتحاد ميدلت فتيات مرارة الهزيمة في عقر داره امام شباب المحمدية

lahcen boudran
2021-01-11T21:54:50+03:00
رياضة
9a035065 18eb 43c8 8a52 430ad388f457 - ميدلت بريس - MideltPress

ميدلت بريس – ك. ب

بالأمس وبملعب الشهيد وليد أيت علا استقبل فريق إتحاد ميدلت لكرة القدم النسوية فريق شباب المحمدية برسم الجولة الثانية من منافسات القسم الثاني من البطولة الوطنية. لكرة القدم النسوية،وبالتجريبة العالية والحظور الوازن لإسم فريق الضيف مُنيَ ممثل التفاحة بهزيمة قاسية في عقر داره للمرة الثانية بعد الهزيمة الماضية بالسعيدية.صحيح أن عامل التجربة وحتى المقارنة بين المحمدية وميدلت كمدينة لا تتوفر فيها المرافق الرياضية والإمكانيات الكافية لمنازلة فرق كبيرة من طينة شباب المحمدية الذي تابع تداريبه واستأنفها مباشرة بعد التخفيف من الحجر الصحي الذي أغلق مجموعة من المجالات وعلى رأسها رياضة كرة القدم عكس الفريق الميدلتي الذي انتظر مدة لفتح الملعب البلدي في وجه الرياضة الميدلتية عامة من أجل الإستئناف،و الغريب في الأمر ومما يثير الإنتباه من خلال بعض التعليقات على مجموعة من الصفحات الإعلامية هو الهجوم العنيف الذي ُوجِّه كثيرا لهذا الفريق. مستوى فريق الإتحاد الرياضي النسوي لكرة القدم والمرتبة التي وصل إليها يعتبر بمثابة رسالة استغاثة متوجهة لبعض الجهات المسؤولة الرياضية بالمدينة و الجماهير التي يمكن القول عنها جماهير رياضية من الدرجة الأولى،وكما جاء على لسان إحدى لاعبات الفريق الميدلتي من خلال تصريحها حول الهزيمة حيث اكدت ان الجمهور كان من المساهمين رغم وجوده الشبه المنعدم هنا نعطي تلك الصورة التي لا تشرف المدينة .
فما ذنب الفتيات إذا كانت الحسابات بين بعض الممارسين الرياضيين والجماهير والطاقم التقني للفريق ؟هل بهذا الشكل سنعطي ذلك النمودج الرياضي المطلوب ؟وهل هذا سيشرف المدينة ومن فيها؟
نتمنى أن تزول مثل هذه الحزازات والصراعات والحقد .
و حظ سعيد لكل الفروق الرياضية الميدلتية ذكورا و إناثا.