اليوم الإثنين 26 يوليو 2021 - 5:17 صباحًا
أخر تحديث : السبت 19 يونيو 2021 - 6:25 مساءً

تشغيل اشخاص عشوائيا داخل الإنعاش الوطني بميدلت و بدون كفاءات في هذه الفترة يثير الشكوك .

بتاريخ 19 يونيو, 2021 | قراءة

ميدلت بريس – بوكيل

سجل المتتبعون للشأن السياسي المحلي بميدلت باستغراب شديد ما يسمى بالإستغلال المتوحش للإنعاش الوطني من طرف المجالس المنتحبة لأغراض سياسية بتعيينهم لأعوان الإنعاش الوطني والموسميين في المصالح والمرافق التابعة للجماعة الترابية او إلحاق بعضهم بمصالح إدارية أخرى .ولا تزال ردود الفعل متواصلة بشأن هذا الاستغلال من أجل الدعاية المبكرة في هذه الايام حيث جاءت لهجة الإستنكار قوية أيضًا من الساكنة  التي تستنكر فيه بشدة ، اللجوء إلى التوظيف السياسوي لمبدأ التشغيل  الغير المعقلن في الإنعاش في غياب للكفاءات ومصلحة المواطن الميدلتي ، للإستمالة الفاضحة للمواطنين و المواطنات حِزبيًا، في محاولةٍ لاستغلال فقر وضعف عدد من الأسر المغربية.وعلى هذا الأساس، تطالب الساكنة بالعمل على إيقاف هذا الإنحراف المُقلق والخروج عن العادة والإضطلاع  إلى تفعيل المراقبة والمحاسبة الشاملين ،اللِّذَيْن سيُجَنِّبان المجتمع المحلي كل العمليات والسلوكات المؤدية إلى الإفساد، وتصحيح مسار المسلسل السياسي.إن استغلال حاجة المواطنين المتضررين من الجائحة، بتشغيلهم في الإنعاش الوطني بالمشروط بالانتماء الحزبي يشكل خطورة، ومما يزيد من الاستياء هو استغلال إمكانيات الدولة في آخر عمر هذه الولاية السياسية، والتي يكون هدفها استمالة الناخبين واستقطابهم، وتغيير الوان الدوائر الانتخابية بلون حزبي معين.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان ادارة ميدلت بريس تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة ميدلت بريس وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.